رسالة من إدارة باز

العزيزة/العزيز مستخدم منصة باز

 هذه آخر رسالة تصلك منا، وهي بمثابة وداعٍ وامتنانٍ لكم، حلمنا في إطلاق أول منصة تواصل اجتماعي عربية، وبذلنا جهدًا هائلا على مدى سنوات ثماني دون كلل أو ملل لتحقيق هذه المهمة النبيلة. بذلنا الكثير ولكن تحقق القليل.قدمنا أفضل ما عندنا للمنصة تقنيًا وتحريريا، نشرًا للنصوص والصور والفيديوهات وغرفًا صوتية ومجتمعات في فضاء عربي آمن لكن أكثرية الجمهور فضلت أن تبقى على ما اعتادته من منصات رغم هجائها الدائم لها على محاربتها المحتوى العربي سيما ما خص القضية الفلسطينية وغياب المرجعية الأخلاقية لها..

لا يمكننا الاستمرار بعدد محدود من المستخدمين، في ظل تضاعف المتطلبات والخدمات .حققنا إنجازًا تقنيًا بقدراتٍ عربية، ودخلنا بحماسٍ سوق منافسة صعب يتطلب قدرات مالية ننوء بها، وجمهورًا فضّل أن يبقى على ما اعتاد عليه.نشكركم على مشاركتنا المغامرة وشرف المحاولة، ما يعزينا أن المشروع جدير بالتضحية التي رافقت مغامرتنا، وقدمنا شهادةً للتاريخ أن عربًا حاولوا بناء منصةِ تواصل عربية، لكنهم خُذلوا..

 وداعًا.

هل كان هذا المقال مفيداً؟
12 من 19 وجدوا هذا مفيداً

تعليقات

لا توجد تعليقات

المقال مغلق أمام التعليقات.